آخر الأخبار

مصر تشارك فى المؤتمر الدولى الثالث لتعزيز السياحة الثقافية فى شنغهاى | مجلة السياحة العربية

السياحة-في-مصر

تشارك مصر فى المؤتمر الدولى الثالث لتعزيز السياحة الثقافية فى شنغهاى، الذى تنظمه الحكومة الصينية يوم الخميس المقبل بمشاركة مسئولين حكوميين وأكاديميين ومتخصصين وشركات سياحة كبرى من دول آسيوية وأوروبية مختلفة، أبرزها روسيا وألمانيا واليابان وكوريا الجنوبية والمجر والتشيك والنمسا وبولندا وأوكرانيا وسلوفاكيا.

وقال قنصل مصر العام فى شنغهاى، السفير خالد يوسف – فى تصريحات لمراسلة وكالة أنباء الشرق الأوسط بالصين اليوم الخميس- أن القنصلية العامة المصرية فى شنغهاى ستشارك فى هذا الحدث الكبير الذى سينعقد لمدة يومين وسيحضره أيضا محافظ الإسكندرية، الدكتور محمد سلطان، التى ترتبط باتفاقية توأمة مع مدينة شنغهاى، حيث سيكون متواجدا فى شنغهاى أيضا لحضور”المنتدى الدولى الخامس لحماية التراث الثقافى غير المادي” و”المعرض الدولى السابع للفنون الجميلة التقليدية”، وذلك خلال الفترة من 7-11 يونيو 2017، فضلا عن بعض الاجتماعات الثنائية.

وأشار يوسف إلى أن المؤتمر الدولى الثالث لتعزيز السياحة الثقافية يشكل منصة عالمية مهمة للغاية للترويج السياحى للوكالات الحكومية والمنظمات والشركات العاملة فى مجال السياحة من جميع أنحاء العالم، ويهدف لإنشاء آلية تعاون طويلة الأجل ترمى لتسليط الضوء على العلاقة بين الثقافة والسياحة.

وأضاف أنه سيتم توظيف هذا الحدث من القنصلية لعمل عرض ترويجى خلال افتتاح المؤتمر، بحيث يتناول العرض أبرز المواقع الأثرية والثقافية وملامح الجذب السياحى التى تتمتع بها مصر والتسهيلات المقدمة للسائحين بهذا الصدد، وذلك بحضور عدد كبير من المسئولين الصينيين وحشد من الجمهور الصينى ومنظمى الرحلات وممثلى شركات الطيران فى شنغهاى، لافتا إلى أنه سيقدم عرضا شاملا يسلط من خلاله الضوء على مصر بوصفها مهد الحضارات القديمة، وأكثر الوجهات السياحية شعبية على مستوى العالم.

ونوه بما لمسه بنفسه منذ وصوله إلى شنغهاى من إعجاب عميق يكنه الشعب الصينى لمصر ولحضارتها، بوصفها هى والحضارة الصينية أقدم حضارتين على مستوى العالم، مشيرا إلى أنه سيستعرض خلال المؤتمر امتلاك مصر لمجموعة واسعة من الشواطئ الواقعة على البحرين المتوسط والأحمر، وما تمتلكه كذلك من شعاب مرجانية وأسماك نادرة ومرافق متعددة لممارسة الرياضات البحرية، وهو ما يجعل منها مكانا ممتعا للسياحة التاريخية والدينية والطبية والترفيهية، كما سيتم عرض فيديو قصير حول أبرز المواقع الثقافية والسياحية المصرية.

وأعرب القنصل المصرى فى هذا الإطار عن سعادته لرؤية المزيد من السائحين الصينيين الذين يزورون مصر، معربا عن توقعه بأن تصل أعدادهم هذا العام 2017 إلى أكثر من مائتى ألف سائح صينى، مقارنة بـ190 ألف سائح صينى زاروا مصر العام الماضى، خاصة مع وجود ما يقرب من 15 رحلة مباشرة ما بين منتظمة وعارضة، باتت تنقل السائحين من مختلف المدن الصينية إلى كل من القاهرة والأقصر والغردقة أسبوعيا.

وأكد أن مصر حريصة على جذب المزيد من السائحين الصينيين لزيارتها عن طريق تسهيل إجراءات منح التأشيرة، وهو ما يتبدى فى منح تأشيرات الدخول عند الوصول، وتوفير مجموعة متنوعة من البرامج لهم بما فى ذلك الرياضات المائية والجولف وجولات السفارى، فضلا عن تمكينهم من زيارة الدول المجاورة لمصر خلال نفس الرحلة.

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Powered by www.worldforhost.net